الرئيسية / ثقافة وفن / جنازة مهيبة لآخر أعمدة الشعبي الشيخ “عميمر”

جنازة مهيبة لآخر أعمدة الشعبي الشيخ “عميمر”

شيع، الآلاف، ظهر أمس الخميس، جنازة الراحل أعمر الزاهي، في أجواء مهيبة، عكست تعلق الشعب بـ”الشيخ”، حيث أغلق المشيعون الذين توافدوا من كل حدب وصوب الطريق الرابط بين شارع الرونفالي (باب الوادي) ومقبرة القطار منذ اللحظات الأولى التي ذاع فيها خبر رحيل الشيخ “عميمر” عن عمر يناهز 75 سنة.

وعرفت جنازة الفقيد مشاركة مسؤولون كبار في الدولة بالإضافة إلى رؤساء أحزاب سياسية، وتقدم المشيعون وزير الثقافة عز الدين ميهوبي الذي كلف في وقت سابق من طرف رئيس الجمهورية بالإشراف على نقل الفنان إلى الخارج للعلاج قبل أن تختطفه الموت.

شاهد أيضاً

Adolescent Perceptions of Good Oral Health

Sugar seems to have developed a reputation as the big bad wolf in relation to …

إضراب التجار.. يوم غاضب ببجاية وصامت بالبويرة

تحول، إضراب التجار الرافض للزيادات في قانون المالية 2017، بولاية بجاية،  إلى أعمال شغب عرفها …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *